خمس قصائد للشاعرة الكولومبية ليليان بايّاريس ترجمة عن الإسبانية أحمد يماني

 تابوتي

 

Lilián Pallares

أحمل تابوتا

ينام إلى جانبي كل ليلة.

لونه بني، من خشب قديم بغطاء معيوب،

مهد أصولي.

أيكون بيرفورمانس،

كفّارةً،

أو ربما اكسسوارا مبالغا فيه؟

يسأل الجاحدون.

تمنيت بعض المرات التخلص منه،

أن ألقي به من أعلى السلم، أن أرميه من النافذة،

أن أغرقه في حوض الاستحمام، أن أشعل فيه النار،

أو حتى أن أهشمه أمام شاحنة.

لكن الأمر يتجاوز كل منطق:

أنا وتابوتي لا ننفصل

يجمعنا الفراغ.

 

المرأة البذرة

 

يحكون أنّها تخرج في الليل لتطوف

الحقول. من شخاشيخها تنبت أنهار من مياه

عذبة وفي حوضها دقّة طبل

شيطانية.

لديها قدم صغيرة ونظرة نافرة وجلدها

مغطى برمل مبلول.

عارية تصعد إلى أعلى التل، تغني

أغنية يهمس لها الريح بها، وعندما

ينشر القمر فستانها الأبيض، تتحسس

بطنها الخصيب حتى تخفيها الشمس

من جديد في أعماق

الأرض.

 

عطشان

 

الليل يقتحم البيت.

إنه عطشان.

يفتح خلسة القفل الذي يحمينا من العالم

ويخترق الفم البري الهائل حيث تغفو

العصافير في أقفاصها.

يذهب من الحمام إلى الصالون

ومن الصالون إلى المطبخ.

بعد ذلك يفتح الثلاجة.

برودة الماء تفزعه.

ثم يدخل غرفة أبي الميت

ويبكي مستلقيا على سريره.

هناك يأخذ وقته حتى نغلق الستائر.

بعد ذلك يذهب إلى الفِناء وعلى أطراف أصابعه يعبر الزقاق.

وفي النهاية يقترب من الغرفة حيث أنام

وفي بضع ثوان يقتل عطشه معي.

 

غريزة

 

اللحم أحمر،

يشتعل الصمت.

تحترق الأعصاب

في صلصة حارة

والإنسان هو السكين التي تخترق الرغبة.

الغريزة حمراء،

حمراء في أسنانك.

امضغي، امضغيها، امضغي نفسك، إنك لحم حي.

 

البقعة

 

كل يوم تشغل حيزا أكبر.

حضورها يثير أعصابي،

تبدو مُهدِّدة.

أود محوها،

أحاول ذلك كل صباح،

لكنها تعود للظهور في اليوم التالي

وبكل وقاحة تتحداني.

تعلم جيدا أنني أعرف نواياها.

أحاول النظر إلى الناحية الأخرى،

أحاول تجاهلها والتفكير

في أشياء أخرى كما اقترح عليّ البعض،

لكنها حيوان ضار يئز في رأسي

ولا يخرج منها.

ليست المشكلة في وقاحتها

ولا في النفور الذي تثيره في،

المشكلة أنني الوحيدة التي أراها.

ولدت الشاعرة ليليان بايّاريس Lilián Pallares في بارّانكيّا في كولومبيا عام 1976 وتقيم حاليا في مدريد. حصلت عام 2017 على جائزة التميز شعراء من عوالم أخرى رقم 14. وفي عام 2011 تم اختيارها ضمن أفضل عشرة كتاب شباب في أمريكا اللاتينية عن طريق About.com NewYork. وقد نشرت منذ عام 2010 وحتى الآن أربعة كتب.

 

ترجمها عن الإسبانية: أحمد يماني [email protected]