• RSS

قصائد للشاعرة الفنزويلية إيلي روسا ثامورا- ترجمة خالد الريسوني

لا تجرؤ الخديعَة لا تطِلُّ مِنَ النُّوستالجيا مع غضَبِ المسَاءِ قدْ تحوَّلَ إلى ضِلْعٍ وَحْشٍ هَارِبٍ يُهَاجِمُ بِالشَّوْكِ قافزا على العقيدةِ الصَّديقَةِ التي تَغْزُو صَبَاحَ ضَوْئِي المَحبوسِ في النَّظْرَةِ المُرْتَشيَةِ للصُّورَةِ. ليس هذيان الفجر الذي يُبْدِي رحيلَهُ شبَكةَ فراشاتٍ مُتَخفية يَكِمُّهَا الحِذَاءُ المَريرُ أثر آلافٍ مؤلَّفَةٍ مِنْ أرفعِ المَرَاتبِ التي تمتْ تسمِيَتُها في الصَّباح الذي يَضِيعُ.

قصائد للشاعرة الفرنسية أدا مونديس ترجمة خالد الريسوني

كانت تقولُ لي كلَّ ما كانتْ تريدُ حواسي أن تقولَه/ كمْ مِنْ أضواء في عينيها/ ألف شمس سوداء تطفو في أعماقِ كلِّ حدقةٍ/ كالكواكبِ المَجنونةِ المعلومَةِ/ تبحث عن عدَمِها/ عن كاهلِها الكستنائيِّ الهائلِ/ بطنها مليء بالأشواك/ مخاوفُ وعنفٌ كان قد ألقاهما آخرون هناك/ في عين العالم/ هنا/ عضوها الجنسي المُنفتحُ/ أمام حُمَّايَ/ مثل ثمرةِ الموتِ

“آلهة مغمورة” قصائد مختارة للشاعر النرويجي پول– هيلغي هوغين، ترجمة عاشور...

إنه إله، وليس حاكماً. سيحبّنا، لا يحكم علينا. يرى أنّنا في حاجة إلى مغفرته. يأمل أن يردّنا إلى أنفسنا. إن كنّا مذنبين، يشعر بالذنب من أجلنا. هو العليم. مرّ بحروب حصارات انفجارات خنادق سقوط اشعاعات نووية. مع ذلك يواصل حبّه لنا، ولديه إيمان. خوفه الأكبر عالم ينمو في العشب بلا تاريخ، بدوننا. جاء ليمنع هذا. هو في غاية السّعادة وغاية الشّقاء. يذهب للمنفى بين الرجال. يسمح لنفسه أن يكون كئيباً في الخلق. هو باقٍ.

قصائد قصيرة للشاعر الكردي قوباد جليزاده ترجمة عبد الله طاهر البرزنجي

في حدیقتنا أنجبت الریح الحامل طفلا سمیناە النسیم/ علی متن النهر تنقل الغیوم منزلها الی البحر/ فتح السحاب سحاب سروالە تبول واقفا / تعثرت نجمة بجلید نبع انکسرت یدیها

أربع قصائد للشاعر البلجيكي هوغو كلاوس ترجمة حازم كمال الدين

حرٌّ هو المغني، لا، لأنّ طنينه المخردَق والخشبَ المتسوّسِ الناطقِ يرتجع في فمه، ولهاة حلقه ولسانه. مطلق العنان داخل غلاف جسده، هذا البيت، لا يطلق المغني تحياته كطائر الوقواق ولا كصياد العصافير ولا كالحرس الماكر في الأراضي الخفيضة. غناء المغني هو المغني.

عاشور الطويبي: قفزة الساعة الواحدة

لماذا دم القبائل يغطّي وجه الأرض؟ لا تصدّق اعرابيا ولا تسلب ناقتك عشاءها إنّك لن تنج من هجير الخيانات حتى: تفضّ قفل الصمت بصلوات مبتورة ترواد نفسك على سكينة افلتت منك وترتّق ستر أمْسك فلا ترى جثته المتعفنة

قصائد للشاعر الإسباني فيرناندو بالبيردي- ترجمة خالد الريسوني

من هذه الغرفةِ التي لا يُمكنُ أن نَرَى البحرَ، لا توجدُ صخورٌ عالية ولم يتبق أفقٌ لم تدمِّرْه. لا يَهُمُّ، تحدسين همسا في هذه الليلة الليلاء، يمكنك لمْسُ ذراعِهِ. تتَذكَّرين حينئذٍ عندما تستشعرين البردَ أن في خريفِ ذلكَ البَحْرِ الذي تحبِّينَهُ كثيراً يتحوَّلُ رماديّاً ويتركُ أسماءَ الماضي مَكْتوبَةً على الرِّمالِ.

خمس قصائد للشاعر الروماني ميهاي فيريكا- ترجمة خالد الريسوني

لا تقلْ لي متى سينتهي الفيلم ليس جميلا أن تَقْطعَ المساءَ كُلَّهُ وقد صَارَ رَماداً خلفَ نَارَ وَخلْفَها نارٌ الموتُ بالكاد يتنفَّسُ بعد السِّباقِ الجُنُونِ قد بقيتَ دونَ الحَبيبَة الوحيدةِ التي تُحَيِّي مِنَ الرَّصيفِ الابتسامَةُ التَّالفَةُ في مَطرٍ بشظايا صغيرةٍ قدْ مَرَّ الخَطَّاؤُونَ رجالُ لا أحد الحجاب يهتزُّ مبللاً في الدَّم

هيفين تمو: تنفسٌ مُنساب لشكل الوحدة

لا جدوى من الموت من متاهة اللحظات غير المُستعادة ولا حتى من الطين المتروك بجانب القبر فالموتى وحيدون والجرح الموسوم بدموع الجسد يختفى تماماً دون حتى إستشارة لظلال الآلم الذي يعبرُ

قصيدتان للشاعرة النمساوية إنغبورغ باخمان ترجمة عباس راضي

ثمة أيام آتية أشد قسوة هي زمن مؤجل لإشعار آخر، صار مرئيا في الأفق. ستربط حذاءك في الحال وتطارد الكلاب في المستنقعات وفنائاتها لأن بطون الأسماك بردت في مهب الريح. تتوهج أزهار الترمس بنور خافت وتتحسس عيناك الأضواء في الضباب: عيناك هما زمن مؤجل صار مرئيا في الأفق.

خمس قصائد للشاعرة كه ژال أحمد ترجمة عن الكردية ماجد الحيدر

أيامَ مكوثه في الجبال/ حين يخلع حذاءه/ كان يوجهه نحو المدينة/ وما خطرَ بباله أنْ يعني ذاك/ بأن وطنه سيتحرر. الآن وهو في المدينة/ حيثما وضع حذاءه/ يوجهه صوب المهاجر/ لكنه لا يحلم أن يأتي يومٌ/ يهيمُ فيه بقلب بلاده/ متحرراً من سراب المنفى/ وتفسير وجهة حذائه.

“الغرباء” قصيدة للشاعر العراقي جبار ياسين

حقائبُ الغرباءَ لا تشبه إلا حقائب الغرباءَ/ صورٌ وبعضُ الكُتبِ، بعضُ الملابسِ/ حلوى مصنوعةٌ في البيتِ ورسائل لم تنتهِ، / غبارٌ وعطرٌ مِنْ بلادِ الأمومةِ،/ لا ينمحي أثرهُ بعدَ نصف قرن ./ الغرباءُ يمشونَ على أرصفةِ المُدنِ/ الغريبةِ دوما/ ولو بعد نصفِ قرن، / أو أقلُّ أو ربما أكثرُ مِنْ هذا/ تعرفُهُم مِنْ مشيهم. إنّهم في مكانٍ آخر أبعد مِنْ هذا الرّصيف .

“قصائد قصيرة” للشاعرة الدانماركية أولغا رافن ترجمة مصطفى اسماعيل

الورود البيضاء تحملُ/ الليلَ في قفازاتها/ كالغسيلِ./ قلبي خِرقةٌ/ تريدٌ مُمارسة البغاءْ. إلى أين يذهبُ المريضُ/ حينَ يُغادرني. أينَ تستريحُ/ الوردةُ البيضاءُ. الوردةُ/ تدعُ نفسها/ تهطلُ باتجاه/ هاويةِ يدك.

صباح الناصري: في تـمـجـيـد جـمـال الـعـالـم

في الـقـرن الـتّـاسـع والـعـشـريـن يـمـسـك شـابٌّ مـنـثـال الـشّـعـر عـلى الـكـتـفـيـن بـيـد الـبـنـت الـحـسـنـاء بـجـانـبـه ويـسـيـران تـحـت الـثّـلـج الـمـتـســاقـط كـثّـاً ويـلـتـجـئـان إلى قـاعـة فـنٍّ دافـئـة الأرجـاء ويـلـتـصـق الـجـسـدان لـيـصـيـرا جـسـداً ويـصـيـرا عـيـنـاً واسـعـةً تـتـأمّـل لـوحـة ــ مـا اسـم الـفـنّـان ؟ ــ رافـع الـنـاصـري .

“فوائد السفر السبع التي لم أعرفها” للشاعر الفرنسي جلبير مونتيني ترجمة...

قال لي ونحن على كومة من القش: مات حصاني. قلت: سيدفنه العشب. اخيرا سيشبع من رائحة الأرض. سيخب في آخرته طليقا من غير عنان وسرج. بلا حوذي يسوطه أو فارس يقوده. سينفذ من خرمة الأفق ويسرح في الخلود. ثم قال لي ونحن نغذ الخطى: أمات حصانك؟ قلت: مات. رأيت عيناه تصفران، ثم تسودان، سمعت حمحمة متكسرة، رفس الأرض بحدوتيه وقال لي وداعا ثم اغلق عينيه ونام.

ليو شانغ: ثماني عشرة أغنية لناي منغولي ترجمة عاشور الطويبي

أيام تجيء وشهور ترحل، يركض معها الوقت؛/ عند سنة النجم، يكون قد مرّ اثنتا عشر عاما./ شتاء وصيفا، نستلقي في الجليد والصقيع:/ عندما يتجمّد الماء ويذوي العشب أعلّم مرور سنة./ في الصين لدينا تقويما حلقيا لنعلّم على البدر والهلال،/ في هذه الأراضي البعيدة الشمس، القمر، والنجوم فقط معلّقة في السماء بلا معنى./ مرّات عديدة الأوزّات المهاجرة تجيء وتمضي؛/ يتكّسرُ قلبي حين يغيب القمر وحين يصير بدرا.

قصائد للشاعرة الصينية زايوهوا يو ترجمة عاشور الطويبي

لا أتكلم عندما أتناول طعامي وأصيح منادية "زياوو، زياوو" أقذف له قطع لحم ينبح كلبي بسعادة ويهزّ ذيله يشدّ الرجل شَعري ويدفعني على الحائط زياوو يهزّ ذيله باستمرار أنا لا أخاف من الألم، هو بلا قوة نمشي معا إلى بيت جدتي ثم أتذكّرُ، أنها ميتة منذ سنوات عديدة

“المرأة التي عجزت عن وصف شيء لو استطاعت” قصيدة للشاعرة الأميركية...

ثم تبدأ في رؤية أشياء داخل رأسك التي لم تضعها هناك. عتمة شديدة خارج رأسك ولا تستطيع رؤية الكثير. لكنك تستطيع رؤية الأشياء الموضوعة داخل رأسك. عندما يحدث هذا، تعلم أنك نائم. ربما لا تعلمها، لكنك تعلم. أنت نائم، اليوم انتهى. لا تستطيع وصفه أكثر. هذه هي الحياة. أنتهى الأمر.

“أدراج بنكهة الفراعنة” قصيدة للشاعر العراقي ناجي رحيم

لسبعٍ يُهرولنَ أنصافُ حوائطَ مُتعاقبة أدراجٌ بنكهةِ الفراعنة سكاكينُ أحشاءٍ طازَجة لا تعرفُ سرّ اللمعانِ المُرهف تلهثُ في الهجير انعكاساتٌ هائلةٌ لرجرجةِ الماء الأبيض أشياءٌ لا تأخذُ هندسةَ تُدفعُ بزفيرٍ محموم

سعدي يوسف: الشيوعيّ الأخير يذهب إلى البصرة

القصةُ، وما فيها، يا أصحابي، ويا رفاقي (لا أدري إنْ كنتم لا تزالون تستعملون كلمةَ "رفيق". لا يَهمُّ) أن الشيوعيّ الأخير، ذهبَ قاصداً البصرةَ، بعدَ أن ودَّعَ حبيبتَه "لِيزا" التي أوصَتْهُ بألاّ يدخلَ البصرةَ بعدَ طولِ غيابٍ، إلاّ تحتَ الرايةِ الحمراءِ.

قصائد للشاعرة المكسيكية مرسيديس لونا فوينتس، ترجمة خالد الريسوني

كلّ يوْم أغنِّي/ دعْنِي آخذْك / سأمر أوّلا بِالعضْوِ الجِنْسِيِّ/ وأخِيرا بِوجْهِك/ بِثيْنِك العيْنيْنِ المسْتسْلِمتيْنِ/ دعْنِي أجِدْ لك المكان المناسِب فِي خِزانتِي الزّجاجِيّةِ/ ولْيفْعلِ الزّمن فِعْله/ لسْت أخادِعك، فأنا سوْف لنْ أنْسى رفاتك فِي مقْهى محْترم ، ولنْ أمارِس معك الجِنْس لِلْمرّةِ الأخِيرةِ، فلتسْمحْ لِي أنْ ألفّك ، فِي جرِيدة بيْضاء
error: Content is protected !!