• RSS

“مليون نافذة” رواية الأسترالي جيرالد مرنين بالعربية بترجمة محمد عبد النبي

"مليون نافذة" تأمُّل مبهر في الكتابة الإبداعية وبحث رائع ومُربك في أمجاد كتابة الرواية ومزالقها، مع التركيز على أهمية الثقة وحتمية الخيانة، في الكتابة كما في الحياة. تستكشف الخيوطُ المتداخلة لهذا العمل العلاقات المشحونة بين المؤلف والقارئ، والطفل والوالد، والصديق وصديقته، والزوج وزوجته.

دار الكرمة تصدر ترجمة جديدة لكتاب سانت أكزوبيري “الأمير الصغير”

يحتفل العالم هذا العام بالذكرى الـ75 لوفاة الكاتب الفرنسي أنطوان دو سانت اكزوبيري (1900-1944)، وبهذه المناسبة تصدر دار الكرمة رائعته الأشهر «الأمير الصغير» في ترجمة حديثة تتسم بالسلاسة والأمانة للكاتب الكبير محمد سلماوي يتلافى فيها عيوب الترجمات السابقة. كما تتميز طبعة الكرمة باحتوائها على الرسوم الملونة الأصلية للمؤلف وقد جاءت طباعتها بالقطع الأصلي الذي صدرت به لأول مرة عام 1943.

“ليل صاخب جداً” رواية جديدة للكاتبة العراقية هدية حسين

في صورِه الأخيرة كان في رحلة مع آشلي وجاسمين إلى شلالات نياغرا، تبدو آشلي أطول منه ببوصتين، لم ألاحظ ذلك من قبل، ترتدي شورتاً قصيراً الى ما فوق الركبتين وتيشيرتاً من دون أكمام، يتغير لون شعرها من صورة لأخرى بين الأشقر والأحمر، لكن هذه المرة بخصل من كل لون، أحمر، برتقالي، أصفر، أخضر، أزرق، نيلي، بنفسجي، لابد أنها من مؤيدي المثليين، ركّزتُ على جاسمين وزادت قناعتي بأن هذه الطفلة الشقراء ذات العيون الزرق ليست حفيدتي، ثم عدت وتطلعت بصورة رضا، على وجهه ابتسامة باهتة، وبدا كأنه يكبر سريعاً، جسمه اكتسب سمنة، ولاحظت من وراء التي- شيرت بروز بطنه، إنه يكبر في غربته مع آشلي وجاسمين، وأنا أكبر هنا... وحدي.

الأدب العربي ناطقًا بالإسبانية.. العدد صفر من مجلة بانيبال يرى النور

بعد 22 عاماً على صدورها بالإنجليزية وتقديمها صورة بانورامية شاملة عن الأدب العربي المعاصر إلى قراء العالم الأنغلوفوني، قرر مجلة "بانيبال" اصدار نسخة باللغة الإسبانية بغية التوجه الى قراء اللغة الإسبانية في اسبانيا والقارة الأميركية اللاتينية.

“الصبية والليل” للكاتب الفرنسي غيوم ميسو بترجمة عربية

صدرت الترجمة العربية لرواية "الصبية والليل" للكاتب الفرنسي العالمي غيوم ميسو، عن دار هاشيت أنطوان/نوفل والمركز الثقافي العربي. وهي رواية تشويقية بامتياز تقع في 365 صفحة من الحجم المتوسط. وقد ترجمت بدقة عالية ونفس أدبي سلس لا يشعر قارئها بأنها منقولة من الفرنسية بل كأنها مكتوبة في الاصل بالعربية.

مخلوقات فاضل العزاوي الجميلة في بانيبال 65

وقد خصصت المجلة ملفا شاملا عن الكاتب والشاعر العراقي فاضل العزاوي، المقيم في ألمانيا منذ بداية السبعينات. وقد أفردت المجلة 80 صفحة عن تجربة فاضل العزاوي الشعرية والروائية والنقدية. ساهم في الملف العديد من الكتاب العرب والأوروبيين.، ناشرة المجلة مارغريت اوبانك كتبت في إفتتاحيتها عن أعمال فاضل العزاوي التي ترجمت الى الانكليزية خلال الأعوام العشرين الماضية، قائلة إنها "أثارت الإنتباه اليها كأعمال حداثية أصيلة آسرة بقفزاتها المفهومية وغنى مفاجآتها اللغوية وانفجاراتها الحسية"، في حين تحدث الكاتب العراقي فاروق يوسف عن مكانة العزاوي الأدبية في العراق والعالم العربي في مقالة بعنوان "أيقونة عراقية فريدة"

العدد 99 من مجلة نزوى عن رصيف 81 وندوة باريس وقصصٌ...

تنشرُ مجلة نزوى في عددها 99، أوراق عمل الندوة التي قُدمت في معرض باريس للكتاب في دورته التاسعة والثلاثين، حول تجربة مجلة "نزوى" في ربع قرنٍ من الزمان، والتي شارك فيها كل من عيسى مخلوف والهواري غزالي، برفقة سيف الرحبي وهدى حمد. كما تنشر المجلة أيضا ملفا خاصا عن مجلة "رصيف81"، من  إعداد وتحرير محمد البشتاوي، وقد شارك فيه بشهادات كل من: رسمي أبو علي، حسين نشوان، سليم النجار، لطيفة حسيب القاضي. وملفٌ أخير ارتحل بنا عبر مجموعة من القصص العالمية من تقديم وترجمة خالد البلوشي.

كفى الزعبي: قراءة نقدية لرواية «اسمي سلمى» للكاتبة الأردنية فادية الفقير

يجب أن يقرأ هذه الرواية كل العرب، كي يقفوا مبللين بهذا الدفق السردي الرائع والمؤلم والعميق، ويقولوا لأنفسهم، وهم يرون شبح محمود يقف خلف ستارة سلمى في منفاها، بصندل جلدي عتيق: رباه كم أن أظافر أقدام إرثنا الثقافي والفكري صفراء وقذرة ومنفرة. كم نحن بحاجة لأن ننفض عنا غبار الصحراء والقبيلة والدماء. كم تعوزنا الشجاعة لأن نطلق النار على هذا الطيف الذي يطاردنا، خارجا في كل لحظة منا.

مقطع من كتاب الطفولة للكاتب الروسي مكسيم غوركي – ترجمة عن...

ما قامت به الجدة ليس رقصًا، بل كانت تروي شيئًا بالحركات. فها هي تسير على مهل، سارحة بخيالها، متهادية الخطو، ترنو إلى ما حولها من تحت يدها، وجسدها الضخم يتأرجح بأكمله، متنقلا بين السكون والحركة، وقدماها تتحسسان طريقهما بأناة وحذر. تقف على حين غرة، وجلةً من شيء ما، وجهها يرتجف وقد اعتلاه الغم، وفي اللحظة ذاتها تسيل ابتسامة جذلى وتضيء محياها

متمردة إسمها حنان الشيخ في مجلة بانيبال 64

نشرت مجلة "بانيبال" في عددها الجديد (رقم 64 ربيع 2019)، ملفا عن الكاتبة اللبنانية المقيمة في لندن، حنان الشيخ، وهي مؤلفة للعديد من الروايات والمجموعات القصصية، 7 من أعمالها مترجمة الى الانكليزية، والى 27 لغة عالمية أخرى. ملف بانيبال الذي جاء تحت عنوان "متمردة إسمها حنان الشيخ" يكشف عن روح التمرد الطبيعية عند هذه الكاتبة التي أثرت المشهد الأدبي العربي بأعمالها الروائية بدءا من روايتها الشهيرة "حكاية زهرة" الى آخر أعمالها "عذارى لندنستان".

جمال مقار عن “ليلة في حياة عبد التواب توتو” للكاتب المصري...

السادات الذي تنبه مبكرا من خلال مجموعة من الأشخاص منهم موسى صبري؛ وأنيس منصور؛ وعثمان أحمد عثمان إلى خطورة اليسار المصري، سنراه يبدأ في عملية إطلاق لقيادات وكوادر الإخوان المسلمين في عام 1972، وسيسمح في عام 1975 بعودة مجلة الدعوة للظهور، ثم بدء ظهور الكوادر الدينية بلحاها وجلاليبها وشباشبها في الجامعات المصرية، لتقوم بعمليات صدام مع كوادر اليسار، وستختفي (بتعبير الرواية) مجلات الحائط، ليحل محلها حلقات الدرس والنقاش في مساجد الكليات.

العدد 97 من مجلة نزوى وملف عن “الأطباء الأدباء في عُمان”

تنشر مجلة نزوى في عددها 97 ملفا جديدا بعنوان، "الأطباء الأدباء في عُمان"، شارك فيه عددٌ ممن يجمعون بين كيمياء الطب وكيمياء الأدب والترجمة والمعرفة وهم: عبدالعزيز الفارسي، حسين العبري، زكريا المحرمي، سعيد الريامي. أعدّ الملف للنشر: هدى حمد. كما فتحت المجلة نافذة أخرى على الراحلين الذين تركوا خلفهم رصيدا معرفيا مُهما

“أتيلا آخر العشاق” لسردار عبدالله رواية الوجع الكردي والتعايش والصراع القوميين

صدرت عن دار هاشيت أنطوان/نوفل، رواية "أتيلا آخر العشاق" للكاتب والسياسي الكردي سردار عبدالله. تحكي الرواية التي تقع في 486 صفحة من الحجم المتوسط، سيرة الثورة الكردية، وتعالج الصراعات الاجتماعية والطائفية والقومية، والتعايش القومي الذي يتوج باستشهاد مقاتل عربي في صفوف الثورة الكردية.

مقطع من رواية “الهروب من جزيرة أوستيكا” للكاتب الليبي صالح السنوسي

المفاجأة الكبرى حدثت في نهاية السنة الثانية من وصولهم للجزيرة وذلك عندما خرجوا في ضحى أحد أيام اغسطس المشمسة بعد أن أصبح يسمح لهم بتمضية عدة ساعات خارج مبان السجن بالقرب من الشاطئ، فوجدوا مجموعة من النزلاء الجدد يجلسون في مجموعات صغيرة، ولكن بشرة معظمهم وسحنتهم لا تدل على انهم من المنفيين العرب، فقال الشاعر حسين الفضيل:" هذول موش من عربنا" هؤلاء ليسوا عرباً.

أفضل مئة رواية عربية حسب استفتاء مجلة بانيبال 63

صدر العدد الجديد من مجلة "بانيبال" (رقم 63 خريف/شتاء 2018)، وقد احتوى، بالاضافة الى الملف الواسع الذي خصصته المجلة عن أفضل مئة رواية عربية، على العديد من المواد. تفتتح المجلة صفحاتها بملف صغير عن الكاتبة والمترجمة والاكاديمية العراقية حياة شرارة التي انتحرت في العام 1997 "احتجاجا على تدخل أجهزة المخابرات البعثية في الحياة الجامعية في بغداد، وأيضا احتجاجا ضد الحصار الاقتصادي الذي كان مفروضا على العراق بعد حرب الخليج الأولى". "تضمن الملف شهادة طويلة كتبتها شقيقتها بلقيس شرارة . ومقالة

دار “الكرمة” تصدر رائعة جوزيف كونراد «قلب الظلمات»

قال إدوارد سعيد عن هذه الرواية: ««قلب الظلمات» هي أكبر مواجهة مع غير العقلاني والمجهول - بلا منازع وبكل معنى الكلمة: سياسيًّا، ونفسيًّا، وجغرافيًّا، وثقافيًّا»، وقالت «فيرجينيا ولف»: «كُتب «كونراد» مليئة بلحظات من الرؤى. إنها تضيء شخصية كاملة في ومضة... يشعر المرء أنه لا يستطيع أن يكتب بشكل سيِّئ، حتى إذا أراد ذلك»، كما قال عنه الكاتب الأفريقي الشهير «تشينوا أتشيبي»: ««كونراد» كاتب مُغوٍ».

وفاء المليح: الضمير الأنثوي والهوية السردية في رواية “بعيدا من الضوضاء،...

لقد التزم الكاتب المتخفي وراء الراوي (الراجي) بسرد واقعي للوقائع التاريخية بتواريخها المحددة، فالكاتب وعلى لسان المؤرخ الرحماني يرغب في مراجعة التاريخ من خلال التغييرات التي يعيشها الناس، محاولا الابتعاد عن الشعارات والخطب الرنانة معتمدا على تقنية السرد الذاتي التي تخول لكل شخصية -بصفتها شاهدة على مرحلة تاريخية من تاريخ المغرب الحديث سواء أكانت مرحلة الاستعمار أم مرحلة الاستقلال

الكرمة تصدر رائعةالأديب الفرنسي أنطوان دو سانت اكزوبيري “أرض البشر”

منذ عام 1926 قاد «سانت اكزوبيري» طائرات البريد الجوي عبر صحراء شمال أفريقيا. ومن هذه التجربة الفريدة، التي قابل فيها العرب الرُّحل، استمد موضوع كتابه: «أرض البشر». إنها سيرة ذاتية ممتعة وعميقة، حول تعرُّف المرء على نفسه من خلال تصرفاته أمام ما يصادفه من تحديات، تصل إلى ذروتها عندما يحكي لنا «سانت اكزوبيري» عن نجاته بأعجوبة بعد تحطم طائرته في الصحراء.

بانيبال 62 : جولة أدبية في السينما العربية

بالتعاون مع المركز العربي البريطاني، خصصت مجلة بانيبال في العدد رقم 62 (صيف 2018)، ملفاً خاصاً بعنوان «جولة أدبية في السينما العربية» تضمن الملف مقالات لكل من الكاتب الجزائري أمين الزاوي الذي كتب عن فيلم «العصا والأفيون» المقتبس عن رواية مولود معمري. محمود الغيطاني كتب عن فيلم «جنة الشياطين» عن رواية لجورج أمادو. نجلاء عصمان التوم كتبت عن فيلم «عرس الزين» عن رواية للطيب صالح. وين تشن أويانغ كتبت عن فيلم «باب الشمس» عن رواية إلياس خوري. لولو نورمان كتبت عن فيلم «يا خيل الله» عن رواية لماحي بينبين.

“الموت عمل سهل” رواية للكاتب التركي مراد منتيش

رواية "الموت عمل سهل" "غرائبية حداثوية" قد تفتح في ذهنك نافذة نحو عالم آخر وتجعلك تسأل بعمق: هل نحن مخيّرون أم مسيّرون؟ ليس بالمفهوم الديني، وإنما في ظل الثقافة الرأسمالية التي تحيل كل القيم إلى مفهوم العرض والطلب - البيع والشراء، وتسيطر علينا في نوع من العبودية خفية.. أحداث الرواية وحبكاتها المفصلية، والأفكار التي يطرحها "مراد منتيش" الذي غدت جمله اقتباسات متداولة، وغزارة ثقافته من خلال ما يقدمه من معلومات، تشكل متعة وتحدياً فكرياً للقرّاء من مختلف التوجهات.

“باتشينكو” رواية الكاتبة الكورية مين جين لي ملحمة الانعتاق من الفؤاد...

في روايتها «باتشينكو» ترسم الروائية الكورية مين جين لي عالماً ملحمياً بأحرف من ذهب، وتقود القارئ عبر ركام من الوقائع والأحداث الروائية الفريدة إلى سبر أغوار سحيقة في النفس البشرية التي تأبى الظلم والضيم. تأخذ مين جين لي بيد القارئ ليتلمسّ عبر أسطرها كفاح معاق ليحظى بحياة كريمة، وتشارك القارئ إباء فتاة منحت قلبها وجسدها لحبيب، إلّا أنها نبذته وثارت لكبريائها عندما أدركت أنه ليس لها وحدها
error: Content is protected !!